خبیر روسی: علی الغرب اجتناب المطالب المبالغ فیها فی الموضوع النووی

 خبیر روسی: علی الغرب اجتناب المطالب المبالغ فیها فی الموضوع النووی

 قال لئونید ساوین رئیس قسم الشؤون الدولیة لحرکة اوراسیا الروسیة وفی اشارته الی تصمیم مسؤولی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لحل الموضوع النووی، ان علی الدول الغربیة اجتناب المطالب المبالغ فیها فی الموضوع النووی لانجاح المفاوضات.

واضاف ساوین الیوم الثلاثاء فی تصریح لارنا، ان ایران اعتمدت خطوات کبیرة خلال العام الاخیر للتوقیع علی الاتفاق النووی، وهذا مؤشر علی تصمیم المسؤولین الایرانیین لحل الموضوع النووی.

وقال ان هذا الامر لایعنی استعداد ایران لاعطاء امتیازات للطرف الاخر فی مجموعة 5+1، موضحا انه من الخطأ الکبیر ان تعقد الاطراف الغربیة الأمل علی تراجع طهران عن مواقفها النوویة.

واشار الی ان السؤولین الایرانیین اثبتوا سابقا ارادتهم الراسخة فی الدفاع عن حقوق بلادهم وبانهم یتفاوضون فی اطار المعاییر الدولیة لتسویة الملف النووی.

وقال الخبیر الروسی ان ایران استطاعت وفی العدید من جولات المفاوضات، اقناع الاطراف الغربیة بان برنامجها النووی للاغراض السلمیة، وان سلوک طهران مؤشر علی نوایاها الحسنة لازالة الاختلافات مع الغرب.

واضاف ساوین : الان دور الغرب علیه ان یثبت نوایاه الحسنة، وان یتخذ القرار الذی یتلائم مع سلوک ایران فی الجولة الجدیدة من المفاوضات المقررة الاسبوع القادم.

واکد ساوین رئیس تحریر مجلة جیوسیاسیة الروسیة، ان ایران عازمة علی مکافحة الارهاب الدولی وسلوکها الصادق یؤکد هذا الموضوع خلافا للغرب وامریکا التی تدعیان فقط ولاتتخذان اجراءات فعلیة.

وصرح : لو کان الغرب صادقا فی موضوع مکافحة الارهاب، لما کانت المجموعات الارهابیة امثال داعش موجودة ولهذا السبب لیس هناک أمل من حصول نتیجة ایجابیة من مکافحتهم لهذه الظاهرة وان الاجراءات الحیویة فی هذا المجال یمکن اتخاذها من قبل دول المنطقة سیما ایران والعراق بمشارکة روسیا.

المصدر: إرنا