تم التحدیث فی: 10 July 2019 - 08:41
حذّر قائد مقر خاتم الانبياء (ص) التابع للحرس الثوري اللواء غلام علي رشيد بعض الانظمة في المنطقة من مغبة خلق الذرائع لتدخل القوى الاستكبارية، مشددا انها ستدفع ثمناً باهضاً.
رمز الخبر: ۶۵۶۳۷
تأريخ النشر: ۱۴ ربیع الثانی ۱۴۴۰ - ۱۴:۰۳ - 22December 2018

قائد عسكري ايراني يحذّر انظمة المنطقة من مغبة خلق الذرائع لتدخل القوى الاستكباريةأفادت وکالة الدفاع المقدس للأنباء، وقال اللواء رشید، في تصريح ادلى به بجزيرة قشم /جنوب الخليج الفارسي/ على هامش مناورات الرسول الاعظم (ص) 12 التي تجريها القوة البرية التابعة للحرس الثوري، ان القوات المسلحة الايرانية ومن خلال استخدام جميع المعدات المتطورة التي بحوزتها والاشراف المعلوماتي لاترصد وتقيم التهديدات الاحتمالية فحسب بل تتمتع بالجهوزية القتالية اللازمة لاستخدام القوة في مواجهة اي تهديد. 

واضاف، ان قدرات القوات المسلحة الايرانية قد تم تطويرها واعدادها ضمن الاهداف والمصالح الوطنية للبلاد لمواجهة اي تهديدات.

وتابع: ان القوة الدفاعية الايرانية على جهوزية تامة ومتنامية لمواجهة اية خطوات استفزازية وتدخلية في المنطقة بهدف الدفاع عن اهداف الثورة الاسلامية ومبادئها السامية والمصالح الوطنية.

واكد: «ان مساعينا ترتكز على اقامة اواصر اخوية وطيبة مع جميع بلدان الجوار لاننا نعتبر امنها من امننا الا انني باعتباري قائدا لمقر خاتم الانبياء (ص) اوجه، من ساحة مناورات القوة البرية التابعة للحرس الثوري، التحذير لاي بلد يخلق الذرائع لتدخل القوى الاستكبارية اذ سيدفع ثمنا باهضا لتصرفاته غير الصديقة والاستفزازية». 

انتهی/

الكلمات الرئيسة: رشيد ، القوى الاستكبارية ، تدخل
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة